SESRIC



سيسرك يوقع مذكرة تفاهم مع جامعة أنقرة للعلوم الاجتماعية لتعزيز نوعية خدمات مجلة التعاون الاقتصادي والتنمية
 
التاريخ : 09 يونيو 2017 مكان الانعقاد : أنقرة تركيا

وقّع مركز الأبحاث الإحصائية والاقتصادية والاجتماعية والتدريب للدول الإسلامية (سيسرك) على مذكرة تفاهم مع جامعة أنقرة للعلوم الاجتماعية (ASBÜ) لتوفير خدمات التنسيق لمجلة التعاون الاقتصادي والتنمية (JECD)، وذلك  في 09 يونيو 2017 في مقر سيسرك.

وتهدف المذكرة إلى التحديد الجلي للأدوار والمسؤوليات المنوطة بكلا الطرفين فيما يتعلق بمجمل إدارة المجلة ومتابعتها وتنسيقها، كما تهدف إلى إنشاء خلفية صلبة للإرتقاء بوضع المجلة وجعلها معروفة على نطاق واسع وتيسير إمكانية الوصول إليها من قبل الوسط الأكاديمي في الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي. وقد وقّع على مذكرة التفاهم كل من سعادة السفير موسى كولاكليكايا، مدير عام سيسرك، والأستاذ الدكتور محمد برجا، رئيس جامعة أنقرة للعلوم الاجتماعية، الّذان تباحثا على نحو معمق حول الهدف المشترك المتمثل في النهوض بالمجلة على مستوى العالم الإسلامي والدول الأعضاء.

وقد أشار سعادة السفير موسى كولاكليكايا أثناء حديثه إلى أن البحث الأكاديمي الاقتصادي والإحصائي والاجتماعي يعتبر قضية أساسية وساخنة في الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي. ومن خلال التزاماتهما، ستتمكن المؤسستان من العمل معا في سبيل تحسين جودة المجلة والرفع من مستوى الاطلاع عليها وتعزيز قيمتها عالميا.

ومن جانبه أشار الأستاذ الدكتور محمد برجا إلى ضرورة تحويل الالتزام إلى إجراءات من شأنها أن تنهض بالمجلة وتمكنها من إثبات قيمتها المعهودة والمتوقعة على مستوى الدول الإسلامية والمستوى العالمي. وأضاف أنه بمساعدة الأكاديميين المؤهلين، ستكون الجامعة على أتم الإستعاد من أجل تقديم كل الجهود والخدمات الرامية إلى رفع المرتبة التي تحتلها المجلة في مجال الدراسات الاقتصادية والإحصائية والاجتماعية.

ومن شأن مذكرة التفاهم أن تسهل التعاون بين المؤسستين سعيا لزيادة كمية المجلة وتحسين نوعيتها وتوسيع نطاقها، وبالتالي تمكين المؤسستين من تطوير مشاريع وندوات أكثر شمولية وتنفيذها وفقا لما تقتضيه الحاجة للنهوض بمستوى الباحثين والأكاديميين الشباب في البلدان الأعضاء.

ولتفعيل مذكرة التفاهم، سيتكفل كل من سيسرك وجامعة أنقرة للعلوم الاجتماعية بإجراء أنشطة تنسيقية بما يتوافق مع جميع القوانين والقواعد والتنظيمات المتبعة بما في ذلك السياسات المتوافقة مع أخلاقيات المجلات والصحف المعمول بها دوليا.

الصور